المطر
المطر

لماذا تبدو رائحة المطر طيبة ؟ ومن أين تأتي هذه الرائحة !

الكثير منا يحبُ رائحة المطر الطيبة ، والبعض عندما يشتمُ هذه الرائحة يشعرُ بشعور جميل جداً والراحة

يا ترى هل تساءلت يوماً ما عن سبب هذه الرائحة؟

هناك عدة أسباب للرائحة الطيبة التي نشعر بها أثناء المطر وبعده! البكتيريا والنباتات وحتى  البرق سنخبركم اكثر عن سبب

انتشار هذه الرائحة الطيبة.

لماذا تبدو رائحة المطر طيبة ؟

على ما يبدو ، ليس الشيء الوحيد الذي يجعل المطر يتساقط في الطقس الجاف هي امنياني. في الواقع ، هناك أيضا بعض

الكيمياء في هذه الموضوع، الكثير منا يعشق رائحة التربة الرطبة والهواء النقي بعد المطر، و يمكن أيضا للبكتيريا والنباتات

وحتى البرق أن تلعب دوراً في هذه الرائحة الطيبة.

لم يشجع السحر المعروف لرائحة التربة الرطبة العلماء فقط  من اجل البحث وراء هذا الرائحة، وشجع ايضا منتجي العطور من

اجل اتباع وإنتاج هذا العطر لفترة طويلة.

تأثير البكتيريا

عندما تلمس المطر التربة ، تنتج هذه الرائحة من طرف البكتيريا! بعبارة أخرى ، عندما تقول أنك تشم رائحة التربة الرطبة

فأنت بالفعل تشم جزيئًا  ينتجه نوع من البكتيريا، هذا الجزيء ، الذي يطلق عليه جيوسمين، ينتج البكتيريا من جنس

المتسلسلة، معظم هذه البكتيريا تكون موجودة في التربة الصلبة وتستخدم في إنتاج المضادات الحيوية.

اكتشف الباحثان إيزابيل بير و آر جي توماس أن رائحة التربة الرطبة قد بيعت لأول مرة في الهند في أوائل الستينيات

جيوسمين الآن تستخدم على نطاق واسع كمكون للعطور، وقالت خبيرة العطور مارينا بارسينيا: “إنها حقاً تتمتع برائحة قوية

للغاية ، ويمكنك أن تشعر بالرائحة عندما تلمس الأمطار التربة.

لدينا علاقة غريبة مع جيوسمين، نحن نحب رائحته فى العادة ، لكننا لا نحب مذاقه.

دور النباتات

وفقا للبحوث ،تختلط جيوسمين مع النباتات، وتوجد أيضا بداخل النباتات مادة التربين التي هي مصادر للرائحة في العديد من النباتات، و يمكن أيضا أن تكتشف هذه الروائح عند نزول الأمطار.

عادة ما يتم إنتاج المواد الكيميائية النباتية عطرة على ورقة النبات. عندما يسقط المطر على النبات ، يمكن أن يتلف الأوراق وبسبب تلف هذه الأوراق مما يؤدي الى انتشار هذا المركب، وبالتالي ، فإن الرائحة يشعر بها الناس بقوة أكبر عند نزول المطر.

علاوة على ذلك ، إذا بقيت النباتات في الماء لفترة طويلة ، فإنه يؤدي إلى إبطاء عملية الأيض، و إذا هطل المطر فإنه يجعل بداية جديدة وسريعة لعملية التمثيل الغذائي، هذا  الذي يعطي رائحة طيبة.

البرق

رائحة الأوزون الموجودة  في الغلاف الجوي هي أيضا جميلة جدا، و خاصة في الطقس الممطر والعاصف ، فإنه ينتج التصريفات الكهربائية الناجمة عن البرق، حيثُ العاصفة والمطر ينظف الهواء من “الغبار المتطاير”.

وهكذا ، فقد تعلمنا أن هناك العديد من مصادر الروائح الطيبة التي تظهر في الطقس الممطر وتهدئنا ، ويعود السبب للهواء الأكثر نظافة والخالة من الغبار ، جنبا إلى جنب مع المواد المنبعثة من البكتيريا والنباتات ، التي تساعد على انبعاث مثل هذه الروائح الطيبة!

المصدر

https://www.donanimhaber.com/Yagmur-neden-bu-kadar-guzel-kokuyor–101918

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

نيوتن

هذه هي صفات المفكرين و العباقرة هل أنت منهم ؟ أم العوض على الله !

هل تعلم أن الأشخاص الذين يعانون من القلق الاجتماعي غالباً ما يكون لديهم مستويات عالية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.