ذهب
ذهب

حدثنا القرآن أن مفاتيح خزنته تحتاج لعصبة من الرجال الأقوياء ليحملوها ! أين هي كنوز قارون ؟ أغنى شخص بالكون ؟

حدثنا القرآن أن مفاتيح خزنته تحتاج لعصبة من الرجال الأقوياء ليحملوها ! أين هي كنوز قـارون ؟ أغنى شخص بالكون ؟

{إِنَّ قارُونَ كانَ مِنْ قَوْمِ مُوسى فَبَغى عَلَيْهِمْ وَآتَيْناهُ مِنَ الْكُنُوزِ ما إِنَّ مَفاتِحَهُ لَتَنُوأُ بِالْعُصْبَةِ أُولِي الْقُوَّةِ إِذْ قالَ لَهُ قَوْمُهُ لا تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ (76) وَابْتَغِ فِيما آتاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيا وَأَحْسِنْ كَما أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلا تَبْغِ الْفَسادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ (77) قالَ إِنَّما أُوتِيتُهُ عَلى عِلْمٍ عِنْدِي أَوَلَمْ يَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَهْلَكَ مِنْ قَبْلِهِ مِنَ الْقُرُونِ مَنْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُ قُوَّةً وَأَكْثَرُ جَمْعًا وَلا يُسْئَلُ عَنْ ذُنُوبِهِمُ الْمُجْرِمُونَ (78) فَخَرَجَ عَلى قَوْمِهِ فِي زِينَتِهِ قالَ الَّذِينَ يُرِيدُونَ

الْحَياةَ الدُّنْيا يا لَيْتَ لَنا مِثْلَ ما أُوتِيَ قارُونُ إِنَّهُ لَذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (79) وَقالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَيْلَكُمْ ثَوابُ اللَّهِ خَيْرٌ لِمَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صالِحًا وَلا يُلَقَّاها إِلاَّ الصَّابِرُونَ (80) فَخَسَفْنا بِهِ وَبِدارِهِ الْأَرْضَ فَما كانَ لَهُ مِنْ فِئَةٍ يَنْصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَما كانَ مِنَ المُنْتَصِرِينَ

(81) وَأَصْبَحَ الَّذِينَ تَمَنَّوْا مَكانَهُ بِالْأَمْسِ يَقُولُونَ وَيْكَأَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشاءُ مِنْ عِبادِهِ وَيَقْدِرُ لَوْلا أَنْ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْنا لَخَسَفَ بِنا وَيْكَأَنَّهُ لا يُفْلِحُ الْكافِرُونَ (82)}.

ذكرت قصة قارون في القران الكريم وبشكل مفصل في سورة القصص الآيات 76-82، وذكرت أيضا في سورة العنكبوت وسورة غافر

وذكرت قصة قـارون وهو من قوم موسى، ولكن لم يحدد القران الكريم زمان ومكان الذي وقعت به القصة وحدثنا القران

الكريم عن قصة قـارون فيقول الله سبحانه وتعالى أن مفاتيح خزنة قارون تحتاج لعصبة من الرجال الأقوياء من اجل حملها

اذا هذه كانت حال مفاتيح الخزنة

فيا ترى كيف كانت حالة الكنوز التي تحميها هذه المفاتيح؟!

لكن بعدما اصبح قارون يتمتع بالثراء بغى على قومه، ولم يذكر القرآن الكريم نوع البغي، ليدعه الله مجهولا ليشمل جميع

الأنواع، فقد يكون من خلال سلب الأموال والاراض من غير حق من الفقراء وربما يكون في حق الفقراء في أموال

الأغنياء، وربما بغى عليهم بطريقة أخرى.

تشتهر كنوز قارون بأنها وفيرة للغاية، وهو آخر ملوك ليديا، كنوز قارون معروفة لجميع الناس الذين يعيشون في جميع أنحاء

العالم تقريبا، لأن اسم ملك ليديا (قـارون) يستخدم دائما من خلال جملة حتما قارون قادم، ويرجع ذلك إلى دخول الكنز

تحت الأرض بعد لعن كنز قارون، وخاصة الناس الذين يريدون أن يصبحوا أغنياء في وقت قصير، وحيث يتساءل الكثير حول هذا

الموضوع، ولكن لا يمكن تحديد مقدار كنوز قارون حتى الآن، على الرغم من أن بعض المتاحف لديها أجزاء جزئية من

كنوز قارون إلا أن لم يتم الوصول الى جميع الكنوز حتى الان.

قارون ، الذي كان ملكا ليديا بين 560 و 540 قبل الميلاد ، هو شخص معروف بثروته التي لا تعد ولا تحصى. الليديين هم الناس

الذين لديهم الكثير من المال، ولهذا السبب، يعتبرُ من أول الناس الذين استخدموا المال في التاريخ ، وأول من وجد المال.

وكثرة مناجم الذهب الموجود في هذه المنطقة تجعل من الليديين أول بلد يتميز بكثرة الكنوز في هذه الحقبة، ولهذا السبب

تستمر كنوز قـارون في كونها لغزا.

فيا ترى اين هي كنوز قـارون؟

تم العثور على الكنز الأول الذي ادعي أنه ينتمي إلى قارون بالقرب من قرية غوري في ولاية أوشاك، لم يتم بيع احد كنوز قارون

من قبل الدولة ولكن تم سرقتها من قبل القرويين و بعد الاعتراف بذلك الوضع ، تم إرجاع القطع الأثرية الموجودة في متحف

المتروبوليتان بالخارج .

حاليا ، يتم عرض العديد من الكنوز مع الكنوز المأخوذة من متحف متروبوليتان في محافظة بتلر. إذا كنت ستذهب إلى ولاية

اوشاك، فيمكنك زيارة متحف الآثار في ولاية أوشاك حيث توجد كنوز قارون، يقول الكثيرون أن كنوز قارون لا تقتصر على هذه

الكنوز، ولكن هناك العديد من الأجزاء التي لا يمكن العثور عليها. يقول علماء الآثار المشهورين إن متحف قارون غير محمي

بشكل كاف ، لذلك تستمر محاولة عملية السرقة من قبل القرويين وبيع الكنوز المسروقة في الخارج، و نتيجة للتحقيقات التي

قامت به السلطات أدركت أن العديد من السجناء قد سُرقوا من كنوز المتحف، فلذلك تم تشديد الحماية للمتحف الذي وضعت

فيه كنوز قارون، تقول نتائج الدراسات الأثرية عند العثور على كنوز قارون يجب وضعه في المتحف، ولكن القرويين لديهم الحماس

الكافي من اجل الحفر لإيجاد الكنوز و بيعها في الخارج، و بطريقة غير مصرح بها يتم الحصول على الكنوز ، حيثُ يوجد الآن العديد

من الأجزاء التي تنتمي إلى كنوز قارون في أماكن مختلفة في ألمانيا، على الرغم من أن هذه الكنوز الموجودة في

ألمانيا كان من المقرر إعادتها، ولكن لم تنجح حتى الآن، ونتيجة للدراسات السياسية، من المتوقع أن يتم تقديم نتائج إيجابية

لتركيا في ألمانيا ، ومن المتوقع أن يتم عرضه في المتحف الموجود في محافظة بتلر.

ولا يزال الكثير من الباحثين عن الذهب الذين يعرفون أن هناك جزءًا صغيرًا فقط من كنوز قارون تم العثور عليه

يذهبون إلى أوشاك من أجل القيام بأعمال التنقيب، ويمكن الاحتيال عليك في ولاية اوشاك، لكثرة الكنوز المزعومة لكنوز قارون الذين

يحاول بيعه، هناك العديد من الأساطير الحضرية الموضحة في ولاية اوشاك عن موت بعض الأشخاص بسب لعنة تابعة لكنوز قارون

ولكن وجد الكثير من القرويين الكنوز ولم نر شيئا حدث لهم حتى الآن،  من الواضح أن كل الروايات ليست سوى أسطورة.

المصدر

Karun Kimdir Hazineleri Hikayesi

http://www.qaarb.com/14118/%D9%85%D9%86-%D9%87%D9%88-%D8%A3%D8%BA%D9%86%D9%89-%D8%B4%D8%AE%D8%B5-%D9%88%D8%B1%D8%AF-%D8%A7%D8%B3%D9%85%D9%87-%D9%81%D9%8A-%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%89.html

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

نيوتن

هذه هي صفات المفكرين و العباقرة هل أنت منهم ؟ أم العوض على الله !

هل تعلم أن الأشخاص الذين يعانون من القلق الاجتماعي غالباً ما يكون لديهم مستويات عالية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.